المشاركات

كورس اونلاين مجاني بشهادة في الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK

تعلم الاستثمار في الأزمات المالية والتي تمكنك من حماية نفسك بإعطاءك خيارات آمنة للاستثمار فيها في ظل أي أزمة.


كورس اونلاين مجاني بشهادة في الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK


نبذة عن منصة ادراك EDRAAK

إدراك هي منصة إلكترونية عربية للمساقات الجماعية مفتوحة المصادر (MOOCs). 
تم تأسيس إدراك بمبادرة من مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية والتي تحرص على بذل كافة الجهود والمساعي للمساهمة في وضع العالم العربي في المقدمة في مجال التربية والتعليم كونهما حجر الأساس لتطور وازدهار الشعوب.

"أطلقنا إدراك لكي ندرك ما فاتنا، وندرك المستقبل الذي يليق بنا وبتاريخنا وبرسالة بعثت إلينا بدأت بإقرأ

وتماشيا مع إيمان جلالة الملكة رانيا العبدالله بأهمية التعليم وما له من أثر في تحسين نوعية حياة المجتمعات والدول والأفراد وازدهارها على كل المستويات فإن إدراك تهدف إلى توفير مساقات تعليمية عالية الجودة 

يقوم على تطوير محتوياتها نخب من خبراء وأكاديمي العالم العربي والعالم, بالإضافة إلى تقديم بعض المساقات العالمية المترجمة للغة العربية.

تعمل إدراك بالشراكة مع edX وهي إحدى المنصات التعليمية الإلكترونية الأولى على مستوى العالم والتابعة لجامعة هارفرد الأميركية و معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا. 

توفر إدراك فرصة الإلتحاق بمساقات متنوعة وعلى كافة المستويات لجميع الناطقين باللغة العربية وبشكل مجاني. كما يمكن للمتعلمين الحصول على شهادات إتمام المساقات بشكل إلكتروني. 

ومن الجدير بالذكر أن إدراك تسعى أيضا إلى إبراز وتحفيز الخبراء العرب من كافة المجالات لإثراء المحتوى التعليمي العربي على الانترنت ومشاركة خبراتهم ومعرفتهم مع المتعلمين العرب من خلال تطوير مساقات وطرحها عبر المنصة.

وإيمانا من مؤسسة الملكة رانيا بأهمية تقديم الجانب المعرفي والعلمي لكل من المعلم والمتعلم العربيين على حد سواء فإن إدراك تمثل وسيلة مؤثرة تتيح للعالم العربي الفرصة كي يعيد إنتاج ثقافته وصورته للعالم كما وتقوم إدراك بالمساهمة في عملية تطوير عالم التعليم الإلكتروني من خلال جناحها البحثي والمعلوماتي

 والذي يقوم على دراسة وتحليل البيانات من أجل تجويد التجربة التعليمية وابتكار أفضل الأساليب التي تخدم المتعلم العربي. 

وأخيرا, تضم إدراك في فريق عملها نخبة من أفضل خبراء التعليم الإلكتروني الشغوفين بالتعلم والمدركين لأهمية مبدأ “العلم لمن يريد”

مؤسسة الملكة رانيا للتعليم والتنمية أطلقتها جلالة الملكة رانيا العبدالله عام ٢٠١٣ لتصبح مرجعاً رئيسيا للتعليم في الأردن والعالم العربي بهدف تطوير حلول مبتكرة واحتضان مبادرات جديدة يكون لها أثر فعلي واضح على مخرجات التعليم.

وتؤمن المؤسسة بأن التعليم هو أساس التنمية الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، لذلك تقوم بالتعرف على الثغرات وإيجاد الفرص لتطوير برامج تعليمية جديدة بهدف التأثير على السياسات وإيجاد التغيير الإيجابي والفعال على أرض الواقع.

منذ أن كانت مجرد فكرة، كانت منصة إدراك مبادرة عربية، هدفها خدمة كافة الشعوب العربية من المحيط إلى الخليج. 

وبناءً على ذلك فقد التمست مؤسسة الملكة رانيا الدعم في هذه المبادرة من القادة العرب ذوي الرؤية، الذين يعملون لمستقبل أفضل لمنطقتنا العربية.

تفتخر مؤسسة الملكة رانيا بالإعلان عن انضمام صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، كأول شريك مؤسس لمنصة إدراك، إيماناً من سموه بأهمية التعليم للشباب في الوطن العربي.

تفتخر مؤسسة الملكة رانيا برعاية مؤسسة الميقاتي لمنصة إدراك وهي الشراكة التي ستقوم بتوفير تعليم نوعي للشعوب العربية على نطاق أوسع.

مؤسسة الميقاتي هي مؤسسة عالمية غير ربحية أسسها الإخوان طه ونجيب ميقاتي. 

تعمل المؤسسة على تحسين سبل المعيشة و توفير الفرص للأقل حظاً في الدول النامية، خصيصاً في العالم العربي وإفريقيا. 

تركز مشاريع المؤسسة على العديد من مقومات الحياة مثل التعليم البحث العلمي وخدمات تنمية المجتمع، إضافةً إلى المجالات الثقافية من الحرف اليدوية والعمارة والموسيقى والفن والرياضة.

تفتخر مؤسسة الملكة رانيا برعاية الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي لمنصة إدراك وهي الشراكة التي ستقوم بتوفير تعليم نوعي للشعوب العربية على نطاق أوسع.

الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، والذي يتخذ من دولة الكويت مقراً له، مؤسسة مالية إقليمية عربية تعمل على تمويل المشروعات الإنمائية الاقتصادية والاجتماعية، وذلك من خلال تمويل المشاريع الاستثمارية العامة والخاصة، وتقديم المعونات والخبرات الفنية. 

وتتميز أنشطة الصندوق العربي بتركيزها على عدد من الجوانب الهامة التي تجعل منه نموذجاً للتعاون والتكامل الاقتصادي العربيين، وتجسيداً للعمل العربي المشترك المتميز.


وصف كورس الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK

لقد أظهرت جائحة كورونا المستجدة بما لا يدع مجالاَ للشك مدى هشاشة البشرية حينما تواجهها الكوارث الطبيعية. 

كما كشفت النقاب كم يبدو مهزوزاً الاقتصاد العالمي برمّته. لا شكّ أن معظمنا تأثر مالياً من جراء جائحة كورونا سواء أكان صاحب عمل، موظف، أو خريج حديث العهد يبحث عن عمل. 

و فيما يبدو أن الوحيدين الذين استفادوا من الجائحة هم المستثمرين الذين استغلوا الأزمة لمصلحتهم.

وفي هذه الدورة التعليمية، ستتعلّم بشكل أساسي عن خيارات البيئة الآمنة أثناء الأزمة المالية. فهذه الدورة موجّهة نحو أي شخص ينتابه القلق بشأن أمنه المالي بصرف النظر عن ثروته الحالية. 

فلربما تكون ممّن يعتقد أن الاستثمارات قدّر لها أن تكون للأثرياء فقط، لكن ذلك ليس صحيحاً بالمطلق. 

فالأثرياء بطبيعة الحال أكثر قدرة على تحمّل المخاطر، لكن بشيء من الحصافة في تنويع الموارد والاستراتيجيات يمكنك بدء استثمارك بأقل مخاطر ممكنة.

إذا كنت ممّن يصبو نحو الثراء بسرعة، فلا شكّ أن هذه الدورة التعليمية ليست لك! وإذا كنت ممّن يرغب بزيادة ثروته بشكل بارز وجلي فهذه الدورة أيضاً لا تستهدفك. 

أما إن كنت ممّن يطمح لأن يحسّن من أوضاعه المالية عندما تضرب الأزمة المالية بجذورها، فهذه الدورة إذاً تهمّك. 

سينصب تركيزنا في هذه الدورة حول السلامة والحماية على الصعيد المالي للأفراد.

لا تعتبر هذه الدورة التعليمية دورة استثمارية تقليدية، بل تعتبر دورة متخصّصة للتحدّث عن الاستثمارات الآمنة خلال الأزمة المالية. ولهذا السبب، فإننا سنبدأ بشرح طبيعة الأزمة المالية في شقين اثنين: التعريف والأسباب. 

ومن ثمّ سنتطرّق لدورة الدين لاستعراض فكرة أن الأزمات المالية تحدث بشكل عضوي ودوري نظراً لطبيعة النظام الاقتصادي، وليست ناجمة عن مصادفات عشوائية محضة. بل هي قابلة للتنبؤ إلى حد ما.

سنسهب لاحقاً في شرح عقلية الاستثمارات الآمنة: سواء أكانت استثمارات مالية، أو استثمار في الوقت. 

كما سنسلط الضوء حول أهمية التنوع. سنتحدث بعد ذلك عن الخيارات الشائعة للاستثمار الآمن خلال الأزمة المالية والتي تتألف من المعادن الثمينة، النقد، الأراضي الزراعية وغيرها من الأمور ذات القيمة الاستعمالية للبشر.

وفي الخطوة التالية، سنناقش خيارات استثمار أكثر مخاطرة إذا ما كان بجعبتك مزيد من المال وتصبو في ذات الوقت نحو تحقيق الربح السريع. 

ومثل هذه الخيارات تتضمّن الأسهم الدفاعية، عملات البيع على المكشوف والعملات الرقمية المشفرة.

أخيراً وليس آخراً، سنقترح خيارات استثمارية لأولئك الذين يملكون بحوزتهم موارد مالية بالحد الأدنى أو يفتقدوها تماماً. مثل هذه الخيارات اجتماعية بطبيعتها، وتتمحور حول الاستثمار في ذاتك وفي الأخرين في آن معاً. 

وأن تطمح لأن تكون أكثر استدامة واكتفاءً على الصعيد الشخصي في زمن تتسيّده التكنولوجيا بطبيعتها دائمة التقلّب.

نأمل أن تكون هذه الدورة التعليمية بمثابة طوق النجاة التي تساعدك على الإبحار في ظلمات الأزمة المالية.


ماذا ستتعلم من كورس الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK

فهم تعريف وأسباب الأزمات المالية

تعريف دورات الدين، والتفريق بينها وبين دورات الدين ذات البعد الطويل والقصير

تحليل أزمة كورونا من منظور مالي

التمييز بين الاستثمارات والتجارة

تعريف علاقة الاستثمارات والتجارة مع المال

تعريف الأهداف المالية

تقدير الوقت باعتباره المصدر الأهم للاستثمار

اختيار الاستثمار الأنسب أخذاً بعين الاعتبار الظروف المالية والشخصية

شرح مزايا التنوع

تقليص المخاطر المرتبطة بالاستثمار

تقييم المخاطر الناجمة عن الفرص الاستثمارية

بناء استراتيجية استثمار مناسبة للأهداف المالية والحياتية

ذكر أبرز الخيارات للاستثمار المالي الآمن أثناء الأزمة المالية

التنبؤ بحركة الأصول المالية الأساسية خلال الأزمة المالية

تفسير كيفية ارتباط الذهب والفضة بالسوق

تصوّر أهمية الأرض الزراعية والمقتنيات المادية خلال الأزمة المالية

توفير مستوى معقول من الفهم بشأن العملات الرقمية المشفرة

شرح الفرق بين تقصير واستطالة الأصول المالية

التعريف بالأسهم الدفاعية المحتملة

توفير مستوى معقول من الفهم بشأن الزراعة المنزلية والزراعة في الماء

تجربة خلق حضور الكتروني لعلامة الشخص التجارية

فهم قيمة الفعالية الذاتية والاستمرارية خلال الأزمة المالية

ربط الأمر بالبيئة الاجتماعية وسط الأزمة الاقتصادية الصعبة

تعريف اقتصاديات الهبات وكشف زيف أسطورة المقايضة

رؤية الاقتصاد ليس باعتباره علماً قائماً بشكل منفصل، بل كامتداد للعلاقات الاجتماعية


محتوي كورس الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK

الوحدة الأولى: الأزمات الاقتصادية ودورات الدين

خلال هذه الوحدة ستتعرف على نبذة عن تاريخ المال والنقد والدين. سيتبين لك أن تاريخ الدين أقدم من تاريخ الدين، ووجود الدين كجزء من الاقتصاد الحالي هو السبب الرئيسي لنمو الاقتصاد من جهة، ولتكون دورات دين القصيرة منها والطويلة، والتي تنتهي بأزمة اقتصادية.


الوحدة الثانية: مرحلة ما قبل الاستثمار

قبل الدخول إلى العالم التقني للاستثمار، ستتعلم في هذه الوحدة كيفية تقييم وضعك المالي الحالي. تبدأ الوحدة بتقييم علاقتك النفسية بالمال، من ثم ستتعلم كيفية عمل ميزانية شخصية لك، و تنتهي بمعرفة آلية وضع خطة استثمارية تتناسب مع وضعك الشخصي.


الوحدة الثالثة: أنواع الاستثمار المالي الآمن

تقدم لك هذه الوحدة بعض الخيارات الآمنة الكلاسيكية للاستثمار في الأزمات الاقتصادية. نتحدث عن النقد، والمعادن الثمينة والأراضي الزراعية بشكل أساسي. إذا أردت البدء بالاستثمار الآمن عليك بالبدء بهذه الخيارات.


الوحدة الرابعة: المضاربات والمتاجرة اليومية

تقدم لك هذه الوحدة خيارات استثمارية أشد خطورة يمكنك التوجه لها خلال الأزمات الاقتصادية. الخيارات الاستثمارية المعروضة في هذه الوحدة تعد استثمارات معقدة نوعا ما، لذا ينصح بالحذر عند التعامل مع هذه الخيارات.


الوحدة الخامسة: الاستثمار في الوقت

إن لم تكن تملك المال الكافي للاستثمار، لا تقلق. ستوفر لك هذه الوحدة بعض الحيل والأدوات التي يمكنك استغلالها لزيادة أمنك واستقرارك المالي خلال الأزمات الاقتصادية. سنتكلم بشكل رئيسي عن خيارات للاستثمار الناجح للوقت.


التسجيل في كورس الاستثمار الآمن في الأزمات الاقتصادية من منصة ادراك EDRAAK

تسجيل

إرسال تعليق

أُووبس!
يبدو أن هناك خطأ ما في اتصالك بالإنترنت. يرجى الاتصال بالإنترنت وبدء التصفح مرة أخرى.
تم اكتشاف مانع إعلانات AdBlock!
لقد اكتشفنا أنك تستخدم إضافة لحظر الإعلانات في متصفحك.
يتم استخدام الإيرادات التي نكسبها من خلال الإعلانات لإدارة موقع الويب هذا، ونطلب منك إدراج موقعنا على الويب في القائمة البيضاء في مكون حظر الإعلانات الخاص بك.
Site is Blocked
Sorry! This site is not available in your country.